ممـلكـــة ميـــرون


ادارة مملكة ميرون
ترحب بكم وتتمنى لكم قضاء اوقات مفيدة
وتفتح لكم قلبها وابوابها
فاهلا بكم في رحاب مملكتنا
ايها الزائر الكريم لو احببت النضمام لمملكتنا؟
التسجيل من هنا
وان كنت متصفحا فاهلا بك في رحاب منتدانا

ادارة مملكة ميرون


,,,منتديات,,,اسلامية,,,اجتماعية,,,ثقافية,,,ادبية,,,تاريخية,,,تقنية,,, عامة,,,هادفة ,,,


    في ذكرى النكبة الفلسطينية

    شاطر

    ياسمين
    عضونشيط
    عضونشيط

    انثى

    default في ذكرى النكبة الفلسطينية

    مُساهمة من طرف ياسمين في السبت مايو 10, 2008 1:55 pm

    فـي ذكرى النكبة الفلسطينية



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    قبل أن يعقد تيودور هرتسل، المؤتمر الصهيوني في مدينة بال السويسرية قام بارسال وفد الى فلسطين للاستطلاع ثم عاد بعد ان ذرع الديار الفلسطينية طولا وعرضا على مدار ثلاثة اشهر ليقول لهرتسل وفريقه: العروس متزوجة !؟.

    مع كل ذلك فقد انتصر عناد هرتسل واكثرية اعضاء المؤتمر الصهيوني قبل عقده على الاستمرار في خطتهم واجتمعوا عام 1897 في مدينة بال وقرروا الدعوة الى انشاء دولة ووطنا لليهود في فلسطين.

    هذا ما حدث قبل أكثر من مئة عام حيث عبرت فئة من القيادات اليهودية المعروفة باستحالة انشاء وطن ليهود العالم في فلسطين.

    وبعد خمسين عاما من قرارات مؤتمر بال وبالتحديد في عام 1948 استهجن العديد من قادة اليهود في العالم بإعلان انشاء دولة إسرائيل رافضين الفكرة وعلى رأسهم العالم المعروف ألبرت انشتاين الذي دُعي من قبل دافيد بن غوريون ليكون اول رئيس لهذه الدولة فرفض، متهماً الحركة الصهيونية بالسعي الى جمع يهود العالم للقضاء عليهم في فلسطين.

    ومثل هذه الافكار يحملها الحاخام ناطوري كارتا الذي ترفض جماعته الاعتراف الا بفلسطين التاريخية ويرفضون الاعتراف باسرائيل التي ستكون المحرقة القادمة ليهود العالم.

    وبعد ستين عاما من قيام اسرائيل برزت الكاتبة اليهودية الاسرائيلية (تانيارايتهارت) والمولودة في اسرائيل لتعلن العام 2006 اثناء القائها محاضرة في جامعة ايليد باستراليا: لقد قررت ان لا اعيش في اسرائيل، انها دولة مارقة وخطر على السلام اكثر من الولايات المتحدة ومثل هذه الدولة لا تملك اي ضمان للبقاء على المدى البعيد لانها جعلت من نفسها عدوا للعالم العربي ككل والان للعالم الاسلامي باسره مطالبة بفرض عقوبات دولية عليها من قبل الامم المتحدة تماما كما فرضت عقوبات على دولة مارقة اخرى في العالم، انا ذاهبة الى المنفى تماما مثل صديقي ادوارد سعيد، انه منفاي الاختياري وسيتبعني عدد غير قليل من الاسرائيليين الذين يقاومون الفظائع الاسرائيلية ويطرقون ابواب سجانهم بقوة ويغضب لمنع نكبة ثالثة للفلسطينيين بعد نكبتهم الاولى عام 1948 ونكبتهم الثانية عام 1967 حيث اجبروا على ترك ارضهم التي توارثوها جيلا بعد جيل ليقفوا امام الآلات العسكرية الاكثر وحشية في العالم، سأواصل الكفاح من الخارج وبنفس الاسلوب الذي اتبعه ادوارد سعيد ونلسون مانديلا ورفض سياسة الفصل العنصري الاسرائيلي.

    avatar
    حسين عويد
    مشرف المنتدى الادبي
    مشرف المنتدى الادبي

    ذكر المزاج : رايق وعال العال

    default رد: في ذكرى النكبة الفلسطينية

    مُساهمة من طرف حسين عويد في السبت مايو 10, 2008 7:42 pm

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



    عائــــــــــدون لا محاله
    رغماً عن أنف الكون بـ أسره !!
    شـــــاء من شـــاء .. وأبـــى من أبــــى !!

    عـــــــائدون لكل شبر في فلسطيني الحبيبه
    لكل ذرة تراب .. وقطرة ماء .. ونسمة هواء

    عـــــــائدون .. حتى لو بعدنا ملايييييين الأميال
    فـ هاماتنا لن تنحني .. ولن تخضع ولن تذل .....
    فلسطين لنا .. ولنا .. ولنا .. ونحن فداءا لها ..

    ::
    :



    البرنسيسه ياسمين


    أشعلتي بي حنيناً لا ينطفيء
    ربي يرزقنا الشهادة على أرضها

    شكراً لك,
    سلمتي ودمتي بود



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    حسين عويد
    avatar
    ميـــرون
    المدير العام
    المدير العام

    علم الدولة : علم الدولة
    الجنسية : فلسطيني
    انثى

    default رد: في ذكرى النكبة الفلسطينية

    مُساهمة من طرف ميـــرون في السبت مايو 10, 2008 8:06 pm

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    فلسطين واحة لذكرى

    و إن كنت أنسى

    فلا أنس

    يوم الخروج العظيم

    يوم حكم علينا بالرحيل

    من صعقته طير أبابيل

    نحو العالم المجهول

    فتناثرت شظايانا

    في كل الزوايا

    و تحت كل شمس

    قالوا لنا أيام قلائل

    و نعود

    و لن نبتعد عن الحدود

    و مشينا أو ركبنا

    طوينا المسافات

    فقطعنا الحدود

    و غادرنا أرض الجدود

    فهل سيكون للظلم

    في هذا العالم

    من حدود ؟

    و سقط منا من سقط

    و ولد من ولد

    فولدت المأساة

    و كانت

    نكبة النكبات

    فنمنا في العراء

    و حرمنا شرب الماء

    و كانت ذات مساء

    في الجنوب

    و في بيروت

    و آخر مثله في الفيحاء

    ليالي ، ليلاء

    تنفست عن المأساة

    و كانت نكبة النكبات

    و كانت بلدتي

    واحة للذكرى

    و الجدود و الآباء

    بها أدرى

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    مشكورة حبيبتي
    ياسمين
    على موضوعك المهم جدا بهذه المناسبة العظيمة
    دمت بحب
    ولا حرمنا الله منك
    ميرون



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    زائر
    زائر

    default رد: في ذكرى النكبة الفلسطينية

    مُساهمة من طرف زائر في الخميس مايو 15, 2008 3:07 am


    نكبة عام 48, ستون عاما وشعبنا الفلسطيني الذي اقتلع أكثر من ثلثيه من أرضه، يعاني الويلات والظلم والعسف ويعيش حياة البؤس والتشريد في المخيمات سيئة الصيت.. وما زال يسير في درب الآلام الطويلة يعاني الأمرين: مرارة التشريد ومرارة حياة القهر في ديار الأغراب.

    ظن البعض انه بعد هذه السنوات الطويلة من العذاب والآلام سيصل شعبنا إلى قناعة التخلي عن حقوقه في أرضه ودياره، خاصة بعد تراجع الدعم والتأييد له في المحافل العربية والدولية بل والأنكى من ذلك أن ذهب البعض الى الضغط على الشعب الفلسطيني وقيادته للتخلي عن حقوقه الأساسية مثل حق العودة وإقامة الدولة في حدود الخامس من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشريف، وذلك بذريعة تقبل الحقائق والوقائع التي أحدثها الاحتلال على الأرض. إلا أن ذلك لن يجعله يترك ارض الأجداد وحقه المشروع في العودة إليها.
    ورغم تشتت الجالية الفلسطينية في الدول العربية المجاورة وبعض الدول الأجنبية مما أدى إلى ضعف أداء القدرة التنظيمية الجماعية للجالية العربية بشكل عام، إلا أن ذكرى النكبة لا تمر دون إحياء، وتختلف أشكال هذه الاحتفاليات وفعاليتها من عام إلى عام وذلك وفقا لمعطيات الواقع السياسي للقضية.
    ولا يُخفي على أي متابع وصول القضية الفلسطينية إلى أكثر المراحل تأزما، وإن اختلفت هذه الاحتفاليات إلا أن أهم ما يُميزها هو شمولها مختلف الفئات العربية والفلسطينية, فيدعو إليها رجال سياسة وأساتذة جامعات وكتاب وصحفيين و مثقفين وفنانين ومفكرين وباحثين وحديثا مدونين يعملون على دعم القضية الفلسطينية، والمدافعين عن حقوق الإنسان وأبناء الجالية العربية.

    مرت هذه الأعوام والسنوات .. ويزداد فيها تشبث الفلسطيني بحقوقه التي لا تسقط بالتقادم رغم تكالب الظروف والمؤامرات.. وستثبت الأيام أن من بين الأشياء التي يعتز بها الشعب الفلسطيني ذاكرته التي يكتنز فيها الكثير من الذكريات التي لا يغيبها إلا الموت..
    ورغم انصرام كل هذه السنوات، بما حملته من ذكريات مريرة وأليمة في ذاكرة الفلسطيني الذي تكالبت عليه أغلب القوى لتحويله الى لاجىء حتى في أرضه، الا انه لا يزال يحمل هويته ووطنه في قلب.
    ففلسطين تعيش اليوم في قلوب ما يقارب من ثمانية مليون فلسطيني يعيشون في الوطن والخارج. وستبقى كذلك حتى يسترجع الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة.

    avatar
    زائر
    زائر

    default رد: في ذكرى النكبة الفلسطينية

    مُساهمة من طرف زائر في الخميس مايو 15, 2008 3:20 am


    ما بين تاريخ النكبه 15/5/1948 وعامنا هذه
    تخيلي كم وكم من ويلات وحروب مرت علينا
    مجازر اباده جماعيه لابناء شعبنا
    حرمان وقهر
    اهانه وذل
    حصارات
    ورغم انف الصهاينه والامريكان والمتخاذلين العرب
    لا زلنا متمسكين بارضنا وحقنا بالعوده
    وبالنضال حتى استعادت ارضنا
    وانشاء الله عائدون
    ودمتي قلب فلسطين
    avatar
    haifak
    عضو ماسي
    عضو ماسي

    انثى المزاج : رواق وعال العال

    default رد: في ذكرى النكبة الفلسطينية

    مُساهمة من طرف haifak في الخميس مايو 15, 2008 12:19 pm

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    عائدون لنكمل المشوار فانتظرينا يا فلسطين
    مهما طال الاستعمار
    ومهما طال الطغيان
    مهما طال الزمان
    سيأتي ذلك اليوم المنشود
    واننا على الوعد لباقون
    عائدون
    تقبلي مروري
    هيفا


      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 25, 2017 2:43 am